أخر الأخبار
الرئيسية » 24 ساعة » والي جهة مراكش آسفي يشرف على لقاء تواصلي لتقديم مضامين تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد .. والصويرة حاضرة في اللقاء …

والي جهة مراكش آسفي يشرف على لقاء تواصلي لتقديم مضامين تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد .. والصويرة حاضرة في اللقاء …

 
جرى يومه الأربعاء 23 يونيو 2021 ، بمقر ولاية جهة مراكش آسفي، أطوار لقاء تواصلي حضوري، برآسة السيد والي جهة مراكش آسفي عامل عمالة مراكش، لتقديم مضامين تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد.
 
هذا وحضر أشغال اللقاء التواصلي، السادة عمال أقاليم جهة مراكش آسفي، ورئيس مجلس جهة مراكش آسفي، ومنسق وفد لجنة النموذج التنموي الجديد بني ملال الرباط مراكش.
 
وافتتح السيد والي الجهة اللقاء بأهمية تقديم مضامين تقرير اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد، مستحضرا تعليمات جلالة الملك في هذا الصدد، ومثمنا الآليات التشاورية الهامة التي تعمل مصالح الدولة على توجيهها والعناية بها.
 
أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يولي أهمية كبرى لإنجاح ورش تنزيل خلاصات النموذج التنموي الجديد.
 
في إطار الاجتماعات الجهوية الدورية المخصصة لتقديم محتوى التقرير العام حول النموذج التنموي الجديد، إن هذا التقرير يعد ثمرة “عمل مواطن جدي”، دام لعدة أشهر، ويستجيب لانتظارات المواطنين.
 
إلى انخراط كبير من لدن كافة الفاعلين بالجهة لإنجاح تنزيل هذا الورش الوطني الاستراتيجي، مشيرا إلى أن هذا اللقاء، المحطة الثالثة بعد الرباط وبني ملال، يتوخى التعريف بخلاصات التقرير العام للنموذج التنموي الجديد، وإنجاح تملك خلاصاته عبر التفاعل مع المؤسسات الجهوية والمجتمع المدني والمواطنين.
 
أن النموذج التنموي الجديد تمت صياغته بشكل تشاركي مع كافة القوى الحية للأمة، مشيرا إلى أن الفاعلين بجهة مراكش آسفي ساهموا وشاركوا في إغناء التقرير بمقترحاتهم الوجيهة عبر ورقات تقنية وتقارير.
 
وسجل أن جهة مراكش آسفي تتوفر على مؤهلات كبيرة وكفاءات من شأنها أن تمكنها من تحقيق تنمية شاملة، مذكرا بأن الوحدة الأولى لصناعة الكمامات الواقية على الصعيد الوطني، رأت النور بهذه الجهة.
 
من جانبه، أبرز والي جهة مراكش آسفي عامل عمالة مراكش، السيد كريم قسي لحلو، المقاربة التواصلية المباشرة المعتمدة من قبل اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي لتوضيح محتوى التقرير العام، مذكرا بأن هذا التقرير هو ثمرة أشهر طويلة من النقاش، واللقاءات مع الفاعلين بكافة جهات المملكة.
 
وأضاف والي الجهة أن التقرير يشكل خارطة طريق مندمجة وطموحة تروم تجديد النموذج التنموي، مشددا على أهمية هذا الورش الاستراتيجي لإضفاء نفس جديد على إنجاز التنمية الشاملة بالمغرب.
 
وفي هذا الصدد، دعا السيد قسي لحلو إلى تعبئة عامة وانخراط كبير من أجل ضمان نجاح تنزيل هذا الورش الملكي، مؤكدا أن “الجهة ستكون في الموعد ضمن تنزيل هذا الورش”.
 
واستعرض الخطوط الرئيسية لتقرير اللجنة، خصوصا فيما يتعلق بإرساء اقتصاد ديناميكي ومتنوع، محدث للقيمة المضافة ولمناصب شغل نوعية، وتعزيز الرأسمال البشري وفرص الاندماج فضلا عن إحداث مناطق ملائمة من شأنها تطوير وترسيخ التنمية.
 
وشهد هذا اللقاء، الذي عقد تنفيذا للتعليمات الملكية السامية الهادفة إلى تنظيم لقاءات تواصلية بجهات المملكة الـ12 لشرح مضامين وخلاصات التقرير الذي أنجزته اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد، مشاركة عمال الأقاليم السبعة بالجهة، وممثلين عن السلطات المحلية، والمنتخبين، وممثلي الفاعلين الاقتصاديين، ورؤساء المصالح الخارجية.
 
وتسعى هذه اللقاءات، التي ستقود أعضاء اللجنة إلى زيارة جهات المملكة الـ12، إلى تقديم وشرح نتائج وخلاصات تقريرها العام حول النموذج التنموي الجديد، للفاعلين المؤسساتيين والاقتصاديين وهيئات المجتمع المدني، والمواطنين، مستهدفة بذلك تمكينهم من الاطلاع على توصيات التقرير، والمساهمة في تنفيذها على المستوى الجهوي.
 
وجاءت اهم تدخلات وفد لجنة النموذج التنموي الجديد متساوقة وأهمية الوقفة وارتباطها بالاستراتيجية الكبرى التي يعمل ملك البلاد على ترسيخها لنهضة البلاد.
 
وبعد عرض شريط توضيحي، قدم من خلاله خلاصة النموذج التنموي، معرجا على مواضعة مقاربة النوع في اللجنة المكلفة، كما هو الشأن بالنسبة لإدراج عرض مميزات المملكة المغربية، و هي اأاساس لبناء تنمية أهمها الموقع الاستراتيجي، ويكون من ضمن أولوياته الاستماع لحاجيات المواطن. وهي الآليات التي اعتمدتها للجنة المعتمدة، حيث اتبعت خاصيتي الانصات و الزيارات الميدانية.
 
وعرج المتحدثون لأهم الطموحات المشتركة الواعية بالراهن الوطني، حول السياسة العمومية، الاقتصاد الوطني ، تعزيز الحق و القانون و تخليق الحياة العامة.
 
ومن بين الخلاصات التي أوردت خلال عرض القيم مسائل :
ـ تفعيل اللامركزية و تحويل امتيازات مالية للجهات.
ـ تعدد مراكز اتخاذ القرار
ـ غياب الدعامات المالية
ـ تعزيز الارتباط بين الجامعة و الادارة و الفاعلين الاقتصاديين.
 
أما فيما يخص المعيقات ذات البعد النسقي، فتحدث المحاضرون عن :
ـ غياب الانسجام بين الاستراتيجيات
ـ القدرات المحدودة للقطاع العام
ـ الشعور بضعف القدرة على التموقع
 
ثم إدراج عنصر الزمان في التخطيط التنموي وهو : الطموح 2035، الذي يراهن استراتيجيا على :
 
ـ مغرب الازدهار خلق مزيدا من الثروات وتوفير الفرص للجميع
ـ مغرب الاندماج تكريس العدالة الاجتماعية والانصاف
 
ـ مغرب الكفاءات مبني على تنمية الفرد
 
ـ مغرب الإستدامة: الحفاظ على الموارد الطبيعية على صعيد كافة المجالات
ـ مغرب الجرأة الرهانات:
ـ البحث و الابتكار / الرقميات / الطاقة / التمويل / علامة صنع بالمغرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

24 ساعة